كيفية إدارة عواطف التداول

Magnifier and graph, basic tools of technical analysis on the stock market.

تعلم كيفية إدارة عواطف التداول مهم جدًا لأي متداول. أسواق الفوركس سريعة الحركة ومتقلبة ومليئة بالإمكانيات. لهذا السبب يجب أن تكون قادرًا على التفكير بسرعة واتخاذ القرارات لإخراج نفسك من الموقف. هذا هو السبب في أنه من الأهمية بمكان أن تفكر مليًا في قدميك وتتفاعل بسرعة. سيسمح لك ذلك بالتقاط التحركات التي لا يرجح أن يتوقعها المستثمرون الآخرون.

إن مشاعر الخوف في التداول لها العديد من الخصائص. يمكن للخوف أن يجعلك تستثمر أموالًا لا يجب أن تستثمرها عادةً ، ويمكن أن يتسبب في تفويتك لفرص تجارية جيدة ، ويمكن أن يكلفك المال. أفضل شيء تفعله إذا كنت تعاني من الخوف هو الاعتراف به وفهم أنه موجود. يجب عليك بعد ذلك محاولة إزالة المشاعر السلبية من عقلك.

ومع ذلك ، قد يكون التعامل مع مشاعرك أمرًا صعبًا. يشعر العديد من المتداولين بعدم الارتياح للتعبير عن مشاعرهم في الأماكن العامة ويفضلون الحفاظ على خصوصية أنشطتهم. ومع ذلك ، هذا لا يسمح لهم بتجربة مشاعرهم بشكل كامل. إذا كنت غير مرتاح لمشاعرك ، فمن المرجح أنك ستماطل ولا تستفيد من الفرص المذهلة التي ستظهر نتيجة لذلك.

تبدأ كيفية إدارة عواطف التداول من خلال إدراك أن جميع المشاعر متجذرة في تفسيرنا لكيفية سلوك السوق حقًا. كلما فهمت ذلك ، زادت فرصتك في إدارة مشاعرك وتجنب الأخطاء المكلفة. طريقة رائعة للقيام بذلك هي كتابة أفكارك فور حدوثها. يجب عليك أيضًا أن تطلب من الآخرين قراءة هذه الأفكار لك. سيعطيك هذا فرصة للتركيز على سلوك السوق عندما تشعر بعدم الارتياح.

تتمثل الإستراتيجية الأخرى في تطوير خطة تداول تتضمن وصفًا واضحًا لسلوك السوق. سيساعدك هذا في معرفة أي من تداولاتك قد تكون خطيرة ويجب إيقافها. سيساعدك أيضًا على تحديد نقاط الضعف والسعي للتغلب على هذه المشكلات قبل ظهورها. تساعدك خطط التداول أيضًا على اكتساب فهم أعمق لسلوك السوق وبالتالي تمكنك من اتخاذ قرارات أفضل.

يمكّنك تطوير خطة تداول أيضًا من تحديد أهداف قصيرة الأجل وطويلة الأجل. من الضروري وجود أهداف محددة بوضوح حتى تتمكن من تحديد أسلوب التداول الخاص بك والعمل بشكل صحيح. من الشائع جدًا أن يواجه المتداولون مجموعة متنوعة من المشاعر ، خاصةً في الأوقات التي يواجهون فيها تقلبات كبيرة في السوق. إن أفضل طريقة للتعامل مع هذه المشاعر ووضع خطة تداول قوية هي تطوير سيكولوجية تداول قوية.

من الصعب السيطرة على المشاعر ، لكن يمكنك بالتأكيد ممارسة تقنيات لتخفيف بعض آثار القلق. ضع في اعتبارك التمرن في مكان هادئ في نهاية كل يوم. أيضًا ، إذا كنت تشعر أنك تواجه مشكلة في التحكم في عواطفك ، فيمكنك شراء أو تنزيل برنامج تداول. توفر لك هذه البرامج مجموعة من الميزات والأدوات المدمجة المصممة للتخفيف من آثار القلق والخوف. هناك عدد من مواقع التداول عبر الإنترنت التي تقدم مجموعة متنوعة من استراتيجيات وبرامج التداول ، لذلك لن تواجه صعوبة في العثور على برنامج مناسب لك.

عندما يتعلق الأمر بالتداول في السوق بشكل فعال ، يجب أن تكون على دراية بالسوق وجميع المتغيرات التي تؤثر عليه. يعد تطوير مهارات التداول الجيدة وتعلم كيفية إدارة عواطفك أمرًا ضروريًا للنجاح في سوق الفوركس. ومع ذلك ، يجب أن تتعلم أيضًا أن تظل هادئًا وأن تتجنب اتخاذ قرارات متهورة قد تكلفك المال فقط